شاهد مقالات

الأحزاب المصرية .. واقعية أم كرتونية ! ج1

عندما نبدأ الحديث عن الحياة الحزبية عامة تجد عزوفًا من الشباب والكبار عن مجرد الإستماع إلى بقية الحديث .. لماذا ؟

لما تركته هذه الأحزاب من إنطباع سئ لدى المواطنين في الفترات السابقة وعدم جدواها في المجتمع، بل وإنشار التأثير السلبي لهذة الأحزاب مع عدم قدرتها على القيام بدورها المنوطه به في المجتمع، لذا وجب علينا التنبيه والتذكير وتعريف المجتمع به، خصوصًا الشباب، بأهمية دور الأحزاب والمجتمع المدني في الحياة السياسية، والتأثير المباشر والغير مباشر على المواطنين .

أولًا سنقوم بتعريف ما هي الأحزاب ؟

هى مجموعة من الأشخاص أو الأفراد الموجودين داخل المجتمع، المتفقين في الرؤى والأفكار ويجتمعون على إنشاء وتأسس حزب معين؛ لتعبئة الرأي العام لصالحهم للوصول إلى السلطة بالطرق القانونية المنصوص عليها في دستور الدولة .

ثانيًا ما هو دور الأحزاب وتأثيرها على حياة المواطنين ؟

* الدور الغير مباشر :

– الدور التشريعي وسن القوانين من خلال الوصول إلى السلطات لتشكيل الحكومة لحل مشاكل المواطنين .

– أو القيام بالدور المعارض مع طرح الرؤى البنّاءة لما تعجز عنه حكومة الحزب الحاكم .

* الدور المباشر :

– المساهمة في حل مشاكل المواطنين من خلال مجموعة الأفراد القائمة على الدور التنفيذي

– العمل الجماهيري سواء ( توعوي – ثقافي – خدمي) لحل مشاكل الجماهير مباشرة قد المستطاع .

والآن لنتعرف على ما هى أهم عناصر الاحزاب السياسية :

– مجموعة من المواطنين
– أفكار وآراء معينة (نفس الأيديولوجية)
– أهداف ومصالح واحدة

إذن ماذا يريد رجل الشارع البسيط من الأحزاب الموجودة على أرض الواقع ؟

يجب على هذه الأحزاب بذل الكثير من الجهد لنيل ثقة المواطن البسيط والمساعدة في حل مشاكله على أرض الواقع، وتغيير الصورة السلبية التي كانت عليها صورة الاحزاب من قبل، وتعريف الشعب بأهمية دورها لكي تتم العملية السياسية بشكل صحيح، وتحدث المشاركة المجتمعية البنّاءة في الحياة الحزبية .

و من خلال ما تم سرده .. في رأي سيادتكم هل لدينا حياة حزبية واقعية أم كرتونية ؟!

وللحديث بقية والله الموفق …

دكتور: طه ابو بكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *