السلايدر شاهد مرأة

موقف إنساني ﻻينسى بالمترو .. أم تعطي درسا لطفل صغير

تقى عبدالله

في ظل الأحداث والمشاكل وضغوط الحياه صور الرحمه والإنسانيه لم تختفي من قلوبنا أو من حياتنا اليوميه فالمساعده والعطف جزء من حياه الإنسان لمواكبه السير في هذه الحياه.

ما حدث ،اليوم الأربعاء، صوره من أعظم صور الرحمه ، يحكي عن روايه أحد ركاب مترو الأنفاق عبر صفحه ” قلم حر ” في تويتر ما رأه ، حدث ما يقرب النصف ساعه طفل من غير حذاء وكانت قدميه مصابه ببعض الجروح بسبب السير دون حذائه وفجأه تأتي إليه أم ولديها ثلاثه أطفال فسئلت الطفل لماذا لا يرتدي حذائه فأجابها بأنه لا يملك فقامت بخلع حذاء طفلها الصغير واعطته للطفل قائله.. اقلع الكوتشي بتاعك وأديه للولد احنا بيتنا قريب.

وبمجرد أن حدث هذا الموقف والسعادة دخلت على قلب الطفل كما لو أن جلب أحدا له قطعه من القمر، فموقف كهذا نتمنى أن يتكرر مثله وأن ندخل السعاده على قلب كل محتاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *