شاهد سياسة

الأوقاف:ما يبذله أبناء الوطن في مواجهة الإرهاب هو مصلحة الدين والوطن معًا

قال الدكتور “محمد مختار جمعة”، وزير الأوقاف، إن ما يبذله أبناء الوطن في مواجهة الإرهاب الغاشم سواء من الساهرين على أمن الوطن بالداخل من أبناء الشرطة أو من أبناء القوات المسلحة الساهرين على الحدود هي مصلحة الدين والوطن معًا.

وأوضح «جمعة»، خلال خطبة الجمعة اليوم، وعنوانها «الشهامة والنجدة وإغاثة الملهوف»، أن “مصلحة الوطن لا تنفك عن مصلحة الدين”، منوهًا بأنه يجب إشاعة ثقافة التضحية والفداء والشهامة في مدارسنا وجامعاتنا ومراكز ثقافتنا ومراكز الشباب، لأن المعركة مع الإرهاب طويلة، وتحتاج إلى أجيال، فكل شيء تُدفع ضريبته مرة واحدة إلا الأوطان، فلو تكاسل جيل واحد لضاع الوطن.

حضر الصلاة اليوم الدكتور شوقي إبراهيم علام، مُفتي الجمهورية، واللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، ولفيف من قيادات الداخلية والقوات المسلحة، بمسجد «الرحمن»، من مجمع الشرطة بالتجمع الخامس بالقاهرة الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *